القائمة الرئيسية

الصفحات

إن أردت الوصول... امشي على الأصول


إن أردت الوصول... امشي على الأصول - أوراق مجتمع

سوف نبدأ اليوم بحديثنا عن العلاقات الاجتماعية وأهميتها في حياتنا.
وهي التي تعرف بعلاقات الارتباط بين فردين أو أكثر، وهي أساس لبناء المجتمع، والموضوع الأساسي للتحليلات التي يقوم بها علماء علم الاجتماع.
حيث أن للعلاقات الاجتماعية أثراً كبيراً في حياة الانسان على مدى عمره الذي يعيشه، فقد أثبتت الدراسات أن الانسان الذي يتمتع بعلاقات اجتماعية ايجابية ينعم بصحة أفضل ويعيش حياة أكثر سعادة، ومن يعيش حياة فردية مغلقة يعاني من سموم غير مرئية تضر بصحته، ويعيش حياة تتسم بالكآبة.

إن أردت الوصول... امشي على الأصول

وتشمل العلاقات الاجتماعية العلاقات الأسرية وعلاقات الصداقة والعلاقات المهنية والعلاقات المختلفة مع الآخرين.

وتقول الدراسات أن هناك ميزات للعلاقات الاجتماعية منها:

الميزات العاطفية:

حيث تمنحنا الدعم والتشجيع العاطفي في الأوقات الصعبة كما أنها تمنحنا الشعور بالسعادة وتدخل الفرح والسرور إلى قلوبنا.

الميزات المادية:

حيث أننا في أوقات الشدائد نجد الأشخاص المقربين منا يسعون لتقديم المساعدة لنا في تلبية حاجاتنا المادية من (مال وطعام ولباس و....الخ).

الميزات الصحية:

أظهرت الدراسات أنه كلما زادت العلاقات الاجتماعية مع فرد بشكل ايجابي كلما زادت سعادته مما أدى لحصوله على صحة جسدية أكثر.

الميزات النفسية:

إن وجود الأقارب والأصدقاء من حولنا يساعدنا في التخفيف من الشعور بالتوتر والعصبية من خلال السعادة والاسترخاء الذي تمنحنا إياه العلاقات الاجتماعية الايجابية.

كيف نستطيع خلق هذه الميزات في حياتنا؟

لخلق هذه الميزات في حياتنا ننصح بالاهتمام بالعلاقات الاجتماعية الإيجابية، وتوسيع مداها وتفعيلها وتعزيزها بالمحبة والثقة، وإصلاح ما يحتاج إصلاحه، والقيام بواجباتنا قبل أن نطالب الآخرين بواجباتهم، ويجب ألا نفرّط في قريب أو صديق أو زميل، وعلينا أن نكسب من لم نكن نعرفه، وعمادنا في ذلك المحبة والثقة، ففي ذلك خير يعود على الفرد والمجتمع بأكمله.

إعداد عيوش رحمو






هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق

* نهتم بمشاركتنا رأيك في الموضوع

فقرات الموضوع