القائمة الرئيسية

الصفحات

زراعة الفول فرصة لا تفوت خلال شهر شرين الأول - أكتوبر


زراعة الفول فرصة لا تفوت - أوراق مجتمع

في شهر تشرين الأول (أكتوبر) من كل عام يقوم معظم المزارعين ومحبي الزراعة بالتجهيز لموسم جديد من الزراعة، ومن أهم ما يزرع خلال هذا الشهر نبات الفول والذي يعد من الزراعات السهلة ذات النتائج المرضية، بالإضافة لفوائد الفول الغذائية المهمة للصحة، فهو يحتوي على عناصر  غذائية عالية القيمة مثل، البروتينات والكربوهيدرات والألياف والمغنيزيوم والنحاس والبوتاسيوم والزنك والحديد والكالسيوم والصوديوم والدهون وغيرها..، بالإضافة إلى الفيتامينات مثل فيتامين (أ، ج، هـ، ب1، ب2، ب3، ب5، ب6).

زراعة الفول أسهل مما تعتقد

لذلك سأتكلم اليوم عن تجربتي الناجحة في زراعة الفول والتي تعد سهلة نسبياً، وإليكم الخطوات التالية للقيام بزراعة الفول بشكل جيد:

أولاً: شراء حبات الفول

لكي ينجح الموسم وتحصد كمية كبيرة من قرون الفول لا بد من اختيار حبات فول ذات حجم كبير وصحة جيدة، لأنه كلما كانت حبات الفول بصحة أفضل كانت النتيجة أوفر. وما عليك فعله بعد اختيار حبات الفول هو أن تقوم بنقعهم في الماء لمدة تتراوح بين 24 إلى 48 ساعة قبل الزراعة.

ثانياً: تجهيز التربة

سواء كنت تملك قطعة أرض صغيرة أو حديقة للمنزل أو حتى أحواض على السطح أو البلكونة، فيجب عليك أن تجهز التربة وذلك من خلال تقليب التراب وإزالة الأحجار الكبيرة والمتوسطة إن وجدت، وتحديد مساحة الزراعة برصف أحجار حول المكان المخصص للزراعة. وإن كان لديك كمية جيدة من السماد الطبيعي فيمكنك إضافته إلى التربة وخلطه معها.

ثالثاً: غرس حبات الفول

تغرس حبات الفول في حفر صغيرة عمقها حوالي (3-5) سنتيمتر، وتطمر بالتراب وقليل من السماد الطبيعي أو المركب NPK، ويراعى أن تكون التربة تحت وحول البذرة خالية من الأحجار المتوسطة والكبيرة ويفضل أن تكون ناعمة تماماً. ويفصل بين كل حبة وأخرى مسافة (20-30) سنتيمتر (يمكن تقليل المسافة إذا كان المكان ضيق) وذلك لتوزيع الغذاء بشكل عادل على شتلات الفول، بالإضافة لتأمين التهوية، والتعرض لأشعة الشمس، كما أن المسافات تسهل من عملية الحصاد.

رابعاً: الري والسقاية

بعد الزراعة تسقى التربة جيداً في المرة الأولى ومن ثم تصبح السقاية دورية كلما جفت التربة، وبعد حوالي أسبوع واحد تبدأ حبات الفول بشق التربة والانتاش ويخرج منها ساق صغيرة سوف تكون شتلة بعد وقت قصير بإذن الله.

وعند بدء موسم هطول الأمطار في الشتاء في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) تقريباً، يمكنك قطع الري عن شتلات الفول باستثناء إن كانت الأمطار قليلة، ثم تعود إلى السقاية مع دخول فصل الربيع في شهر آذار (مارس) بالتدريج كلما اشتد الحر زاد الري وهكذا...

خامساً: الحصاد

في نهاية شهر شباط (فبراير) تبدأ الشتلات بالإزهار وتكون لون الزهور بيضاء، وهي التي ستصبح قرون فول صغيرة في شهر آذار (مارس) بإذن الله، وذلك بعد التلقيح والتي سيسهم فيه النحل بشكل واضح. وعند اكتمال نضج قرون الفول في نهاية شهر نيسان (أبريل) وطوال شهر أيار (مايو)، عندها نبدأ في جني المحصول ويكون بقطف القرون فقط مع ترك الشتلات، لأن قرون الفول سوف تتفاوت بالنمو فبعضها سيكبر مبكراً وبعضها سوف يتأخر بالنمو، وإن شاء الله سوف تحمل كل شتلة حوالي 10 قرون أو أكثر. ومع دخول شهر حزيران (يونيو) يمكننا جني ما تبقى من المحصول مع إزالة الشتلات التي تكون قد بدأ بالذبول.

ملاحظات ونصائح:

- خفف السقاية قليلاً أثناء مرحلة الإزهار، وعندما تعقد الثمار يمكنك العودة للسقاية الجيدة. لأن الماء الزائد خلال مرحلة الإزهار قد يؤدي إلى تساقط الزهور.

- لا تقم برش الماء أثناء السقاية على الشتلات مباشرة وإنما قم بالسقاية من الأسفل بوضع الخرطوم على الأرض. لأن الرطوبة الزائدة للأوراق والقرون تجذب الحشرات الدقيقة أو ما يسمى (بالمن الأسود) والذباب.

- إذا ظهر المن الأسود قم برش الشتلة المصابة بالمبيدات الحشرية المناسبة وأقلّها الماء والصابون، ولا تتأخر بذلك لأن التأخير سوف يعني انتقال المن إلى شتلة أخرى، والمن سوف يضعف الشتلة بشكل كبير.

- إزالة الأعشاب الضارة من الجذور والتي ستنمو بين الشتلات، لأنها سوف تأخذ قدراً من الغذاء والماء.

- لا تقم بالتخلص من الشتلات الذابلة بعد الحصاد والتي سيصل طولها لحوالي 75 سنتيمتر، وإنما يمكنك تفتيتها وخلطها مع التربة أو إضافتها إلى طبخة الكومبوست إن كنت ممن يصنعوننه. لأن الشتلات تحتوي على الآزوت المفيد للتربة.

بناء على تجربتي في زراعة الفول لعدة سنوات، أنصحكم بتجربة زراعته حتى ولو في وعاء على السطح أو البلكونة، لأن الأكل مما تزرع اليد له طعم آخر، عدا عن متعة مشاهدة مراحل النمو وتضخم الثمار عند النضوج، كما أن إشراك الأطفال في زراعته سوف يعزز من ثقتهم بأنفسهم، لأن معظم حبات الفول لن تخيب الآمال وسوف تنمو وتتحول إلى شتلة تحمل ثمار الفول بإذن الله وهو ما يفرح الأطفال بالتأكيد.

إعداد آرام سعدية


اقرأ أيضاً: اشغل نفسك في عطلتك بالزراعة... ثمانية نصائح لنتيجة أفضل

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق

* نهتم بمشاركتنا رأيك في الموضوع

فقرات الموضوع